توجيهات عاجلة وظهور مفاجئ للرئيس هادي بعد اتفاق الرياض" تفاصيل"
أول تحرك حكومي طارئ لوقف تدهور العملة المحلية
21:50 2021-10-17
نبض الشارع
وجهت الحكومة اليمنية بتشديد الإجراءات على المنافذ البرية لمنع تهريب العملة الأجنبية، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال ذلك.

وكلف اجتماع مشترك للحكومة وقيادة البنك المركزي في عدن برأسه رئيس الوزراء معين عبدالملك الوزارات والجهات المختصة إلى حصر نقل المبالغ إلى الخارج وفقا لآلية يقرها البنك، وبما يساعد البنوك التجارية  وفقا لمعايير الافصاح والامتثال.

وأقر الاجتماع، بحسب وكالة "سبأ" الإيقاف المؤقت للتحويلات عبر الشبكات المالية الداخلية على أن يقيم البنك الوضع بشكل مستمر، ويعمل أيضا بفحص والتدقيق في العمليات المالية أولا بأول.

وأكد الاجتماع، دعم الحكومة لقرار مصرف عدن بسحب تراخيص مزاولة أعمال الصرافة غير ملتزمة بالقانون، مشددا على أهمية استمرار لمنع الاختلالات والمضاربة في سعر الصرف والإضرار بحالة الاستقرار في السوق.

وحسب الوكالة، فقد وافق الاجتماع على تنظيم الطلب للعملة الصعبة لتغطية عمليات الاستيراد للاحتياجات الاساسية وبما يتواءم مع والوضع المالي والاقتصادي.

ووجه وزارة الصناعة والتجارة بتقديم قائمة بالسلع الكمالية الممكن تعليق استيرادها لمنع استنزاف العملة الصعبة وخيارات التعامل معها، على أن تعرض في اجتماع مجلس الوزراء القادم، للمناقشة واتخاذ ما يلزم.

وأكد عبدالملك أن المعركة الاقتصادية في هذه الظروف لا تقل أهمية عن المعركة العسكرية لاستكمال استعادة الدولة وهزيمة الحوثيين، لأنها تمس معيشة وحياة المواطنين، ولا مجال للتهاون فيها.

إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
نص التعليق